جسر على وادي ملوية

المحور :
فاس-وجدة
2010

أنا من تاوريرت، بالقرب من وجدة. وأنتمي إلى عائلة الجسور المغربية، لكنني متميز بين نظرائي، لأنني أول منشأة فنية مختلطة من خرسانة وفولاذ. ولقد اقتضت طبيعة التربة حيث أقف استخدام الفولاذ لتخفيف هيكلي.
أنا لا أساعدكم فقط على عبور ملوية، إذ أن أمتار طولي البالغ عددها 443 والعوارض الثنائية المتواصلة والمجمعة خارج المنشاة، ثم الممددة على طولي بالكامل، شكلت فارقا مهما، واستطعت معها الحفاظ على مجرى النهر وبالتالي ضمنت عدم انحرافه.
 

ابقوا على إطلاع على أخبارنا وفعالياتنا